علماء الامه ( سيد قطب ) فى مواجهه علماء الضلاله :من يتحدث عن من

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

علماء الامه ( سيد قطب ) فى مواجهه علماء الضلاله :من يتحدث عن من

مُساهمة من طرف حفيد سيد قطب في السبت يوليو 12, 2008 10:03 am

علماء الامه ( سيد قطب ) فى مواجهه علماء الضلاله :من يتحدث عن من
لفضيلة الشيخ ابواحمد عبد الرحمن المصرى

العلماء فريقان :فريق اتبع الحق ولم يرض عنه بديلا ، وفريق باع دينه واتبع الباطل ، ولكل فريق منهما من يتبعه على ما هو عليه من حق او باطل
يقول تعالى ( و المؤمنون و المؤمنت بعضهم أولياء بعض يامرون بالمعروف و ينهون عن المنكر و يقيمون الصلاة و يؤتون الزكاة و يطعيون الله ورسوله اولئك سيرحمهم الله ان الله عزيز حكيم)ويقول تعالى ( اتخذوا احبارهم ورهبانهم اربابا من دون الله والمسيح بن مريم )
الحق طريق واحد وقول واحد فى العقائد ، ومن هنا يتوحد المصدر والوجهه والطريق ، وكذلك الباطل طريق واحد وان تعددت السبل ، ولكل فريق اتباعه ولكل قوم وارث يرث ما هو عليه من حق او باطل ومن هنا تستمر المسيره ويستمر التدافع والمواجهه بين الحق والباطل
ومن هنا يستدل كل فريق باقوال علمائه فى ابطال اقوال علماء الفريق الاخر
ان الرسوخ فى العلم يابى على العالم ان يخالفه فالعلم هو الخشيه لله ، وليس العلم بكثره الروايه ولكنه نور يجعله الله فى القلوب ، فالعلم لا يكتسب الشرعيه الا من خلال العمل به والا لا شرعيه له ابدا 0
فاذا كانت زله العالم كبيره وذلك من اجل المتابعه والاقتداء به فكيف اذا اقر المعصيه بل كيف اذا اعطى شرعيه للكفر وحارب معه اهل الحق ، فاذا كان لا يجوز فى حقه الاستجابه للاكراه فى قول الكفر او فعله فكيف اذا اصبح مفتيا للكفار ومجيزا لهم فى قتل وقتال المسلمين ،فاذا كان هذا حاله فى اعطاء الكفر الشرعيه ، فهل تقبل اقواله فى علماء الحق ، أو هل يقبل قوله اصلا ، اليس هذا من الضلال المبين ، كيف يؤخذ راى من لا راى له ولا شرعيه له ، و لم يوالى فى الله ويعادى فى الله ، بل والى الباطل واهله ، ان الاخذ بكلامهم اذا كان موافقا للحق من باب الاستئناس لا من قبيل الاعتماد على اقوالهم لانها تتقلب بين حين واخروفق الظروف التى تحيط بالعلاقه بين الحق والباطل ، اما اعتماد اقوالهم فى تضليل علماء الحق فهذا هو الضلال المبين ، ان التحرج فى قول الحق لهو امر مجانب للصواب والحقيقه ، ولا بد من بيان الحق والصدع به ، ان فرح البعض بثناء بعض هؤلاء فى حق العلماء فى بعض الاحيان لهو امر غير صحيح لانه سرعان ما تتقلب اراؤهم بين الحين والاخر 0
ان الوقوف ضد العلماء القائمين بالاسلام بقول او فعل وقوفا مع اهل الباطل لهو كفر بالله لانه ولاء لغير الله ، وان سب العلماء من اجل ما بينوه من الاسلام لهو كفر ايضا 0
ومن هنا فان عداوه بن تيميه او بن عبد الوهاب او سيد قطب لما بينوه من الاسلام وا لحق كفر وهذا يختلف عن الخلاف الراجع لفروع الدين والاجتهاد0ان الذين يختلفون اليوم مع سيد قطب او الحركه الجهاديه هم الذين لو كانوا فى عصر بن تيميه وبن عبد الوهاب لاختلفوا معه لان الحق واحدوالعكس صحيح
ان هؤلاء الذين تتستر الجاهليه بارائهم وتكتسب الشرعيه من خلال اقرارهم لها هم الذين يريدون المجتمعات الاسلاميه ان تظل تحت حكم اعداء الامه ، ومن هنا استمرارحكم الطاغوت والكفر واستمرار التبعيه ونهب ثروات المسلمين 0
ان التعبير عن العالم بالحق والتعبير عن الحق بالعالم لهو امر حقيقى ومعتبر ( ومن هنا لما سئل ابن المبارك عن الجماعه الذين يقتدى بهم اجاب بان قال ابو بكر وعمر فلم يزل يحسب حتى انتهى الى محمد بن ثابت والحسين بن واقد قيل هؤلاء ماتوا فمن الاحياء 0 قال ابو حمزه السكرى وهو محمد بن ميمون المروزى )ويقول العبد الفقير الى الله اذا قيل من الجماعه لقلت ابن تيميه وبن عبد الوهاب وسيد قطب قيل هؤلاء ماتوا فمن الاحياء قلت اسامه بن لادن وايمن الظواهرى وعبد المجيد الشاذلى وغيرهم من العلماء الذين وقفوا موقف الاشهاد لهذا الدين فهؤلاء هم الجماعه الذين يقتدى بهم لا اولئك الذين باعوا دينهم من اجل الدنيا ، فهؤلاء يقال لهم كما قال شهيد الاسلام للازهرى الذى جاء يلقنه الشهاده انتم تاكلون بها الخبز ونحن نقتل فى سبيلها 0
واقول لكل من يهاجم العلماء الاعلام لا علماء الضلاله ان تهجمكم على شهيد الاسلام سيد قطب ، سيد العلماء فى زمانه لن يقلل من شانه ابدا انما يضاعف فى حسناته باذن الله ولا يخلو عالم من خطأ فنحن لا ندعى لهم العصمه فيتبع العالم فى الجمله لا على الاطلاق، فها هى دعوته وبيانه الذى اقتلع الجاهليه من جذورها ومنهجه الحركى الذى تمثل فى اسود يصارعون الجاهليه فى كل مكان يقذفون بالحق على الباطل فاذا هو زاهق باذن الله ، واقول ان كان فى قلبك ايمان لتوجعت لقتله من هؤلاء الكفره الظلمه ، اما ان تشن حملاتك المسعوره الباطله عليه مشاركا اهل الكفر ضد شخصه النبيل الذى صارع الجاهليه فصرعها وفضحها وعراها من ثيابها التى كانت تتستر بها وبين انها كفرصريح ودين ومنهج غير دين الله ومنهجه

ومن هنا انبعثت الحركه الجهاديه ليدفعوا صيال الجاهليه عن الاسلام والمسلمين فى كل الميادين
فلا على شهيد الاسلام ولا بطلا الاسلام اسامه وايمن من هجوم الاصاغر وان تسموا باسماء العلماء الذين يحمون عرين الكفر ويعطونه الشرعيه
والله لا ادرى باى وجه تتحدثون وكيف تزنون الامور ام انها الانتكاسه التى لا تبقى معها لا عقل ولا قلب ولا ذوق ولا رؤيه لاى شىء 0 هل يسب ويكون من المفسدين من يوضح حقيقه الاسلام بالقول والفعل لا يخشى فيها لومه لائم ، ويجاهد فى سبيلها ليدفع الكفر العالمى عن الاسلام وديار الاسلام ممن يقف معهم ويجعل دينه مطيه للكفر العالمى فيبيح لهم القضاء على الاسلام واحتلال ارضهم وهتك اعراضهم ونهب ثرواتهم باسم الاسلام ، كيف يستباح الاسلام باسم الاسلام كيف يحارب القران باسم القران 0
اليس من العجيب انكم تدافعون عن ائمه الباطل الذين يحملون فى رقابهم دم كل رجل وطفل وامراه انتهك عرضها واستباحه الدين والارض والثروات فما لكم كيف تحكمون ؟
والحقيقه التى يجب ان تدركوها جيدا مرارا وتكرارا ولا تظنوها هينه بل هى عظيمه جدا ، ان عداء بن عبد الوهاب فى وقته كان كفرا لانه عداء على الاسلام وكذلك سيد فى وقته كان كفرا وكذلك عداء اسامه اليوم كفرا لانه عداء على الاسلام هذا هو اليقين الجازم 0
فهما طريقان : طريق الحق فمن كان معهم فهو منهم وهذا هو حقيقه الولاء 0
طريق الباطل فمن كان معهم فهو منهم وهذا هو حقيقه الولاء المكفر 0
واحب ان ازيدك علما ان مثل شهيد الاسلام سيد قطب والمجاهدون العظماء الشيخ اسامه والشيخ ايمن ، يباهى الله بهم امام ملائكته وتتباهى بهم الارض والسماوات تفرح لفرحهم وتبكى لبكائهم ،
اما علمائك فيتباهى بهم الشيطان امام اتباعه لعظم افسادهم فى الارض وتبغضهم الارض والسماوات 0
واحب ان ازيدك ايها الجاهل المخدوع ان كلمات وافعال ومواقف هؤلاء العلماء تحلق فى السماء وتجابه الطغاه فتدك حصونهم وبهم يحفظ الذكر ومن هنا كانت استمراريه جماعه العلماء ،فقد عاشت الامه الاسلاميه بعد احتلالها فتره طويله لا تدرك ما هو الطريق الحقيقى الذى تمضى فيه ، فظلت نهبه للاعداء والعملاء ، سرقت منها الثورات كما سرقت منها الارض وجميع حقوقها حتى جاء نور الحق متمثلا فى شهيد الاسلام فبين العقيده الصحيحه وبين منهج الاسلام ، فحدث الفرقان بين الحق والباطل ، وكشف وبين مؤامرات اعداء الاسلام وكشف وفضح اللافتات الكاذبه ومن هنا اتضح الطريق وتحددت معالم الطريق ، فجاءت الحركه الجهاديه مستبصره تمضى على خطاه ، فبدات الامه تحيا لدينها وتقاتل فى سبيل الله مره اخرى ليكون الدين كله لله والارض كل الارض تحكم بشرع الله ،، ومن هنا يتضح لنا مدى الحقد الصليبى ومن مضى معهم فى الطريق ضدشهيد الاسلام والحركه الجهاديه حيث وضوح الحق والطريق الى الخلافه الراشده ان شاء الله تعالى

_________________
avatar
حفيد سيد قطب
مدير منتدى انسان مسلم
مدير منتدى انسان مسلم

عدد المساهمات : 2185
تاريخ التسجيل : 22/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mo20.mam9.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: علماء الامه ( سيد قطب ) فى مواجهه علماء الضلاله :من يتحدث عن من

مُساهمة من طرف بنت الأسلام في الجمعة ديسمبر 05, 2008 11:11 pm



جزاك الله خيرا أخي الفاضل المؤمن بالله على جهودك الرااااااااائعه
وجزاك ربي الجنه اللهم امـــــــــــــــــــــــين

بنت الأسلام
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل : 21/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى