رب انى لما انزلت الى من خير فقير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رب انى لما انزلت الى من خير فقير

مُساهمة من طرف بنت الأسلام في السبت ديسمبر 06, 2008 12:29 am



ونتكلم اليوم عن نبى الله موسى ( عليه السلام )
وهو رسول كريم من اولى العزم الخمسه (( عليهم صلوات ربى وسلامه ))
يقول تلك الكلمات الرقيقه الرقراق التى تكشف عن حاله وزهده فى الدنيا وعدم حرصه على جمع حطامها الزائل 0000

[ رب انى لما انزلت الى من خير فقير ]
انه يأوى الى الظل العريض الممدود ظل الله الكريم المنان بروحه وقلبه ويقول 000

[رب انى لما انزلت الى من خير فقير رب انى فقير ;]
رب انى وحيد ; رب انى ضعيف ; رب انى لفضلك وكرمك فقير محووج ;
ونسمع من خلال هذا التعبير رقرقة القلب والتجائه الى الحمى الآمن والركن الركين والظل الظليل
ان الله يستمع الى دعوة كليمه سيدنا موسى عليه السلام ويتقبل منه الدعاء يستجيب للقلب الضارع الغريب 000



وفاجأه فاجئته احداهما تمشى عل استحياء قالت 00
ان ابى يدعوك ليجزيك اجر ماسقيت لنا -----------------------
يافرج الله ويالقربه ويالنداه انها دعوة الشيخ الكبير استجابة من السماء لدعوة موسى الفقير دعوة ا
للإيواء والكرامه والجزاء على الإحسان 000

قال بن عباس 00 سار موسى من مصر الى مدين ليس له طعام الا البقل وورق الشجر وكان حافيآ
فما وصل مدين حتى سقطت نعل قدمه وجلس فى الظل وهو صفوة الله فى خلقه 000






روى ابن جربر عن عبد الله بن مسعود قال 00جئت على جمل ليلتين حتى صبحت مدين فسألت عن الشجره التى آوى اليها موسى عليه السلام فإذا شجره خضراء ترف فأهوى اليها جملى وكان جائعآ واخذ ورقه خضراء واخذ يعالجها ساعه ثم لفظها اى اكلها ودعوت لموسى عليه السلام وانصرفت 000
مامن نبى اخوانى فى الله الا وتعذب فى هذه الحياه وهذا ليبلغوا رسالات الله تعالى الى العباد
اللهم صلى وسلم وبارك عليهم اجمعين والى استودعكم الله الذى لاتضيع عنده الودائع















بنت الأسلام
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 120
تاريخ التسجيل : 21/11/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى